روايات عربية

تحميل رواية جرحني وصار معشوقي pdf كاملة



اسم الكتاب جرحني وصار معشوقي
اسم الكاتب رسمتك حلم
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 7.39 ميجابايت

صفحة التحميل


تحميل رواية جرحني وصار معشوقي pdf txt رابط مباشر, القصة عبارة عن فتاة خرجت من المستشفى بعد الصدمة التي وقعت بها بعد وفاة أمها وأخوها رامس, حيث أخذتها زوجة والدها تربيها عندها وتنتقم منها وعندما دخلت عليها الباب قالت أمرتها تحضر الغداء لأنها لا تحب دلعها مثلما في السابق عند أهلها, نطقت لميس بأنها غير متعودة على الطبخ ولا تقدر أن تطبخ, صرخت عليها أن بيت أهلها كان يكتظ بالخدم الذي أحضرهم أبوها لأمها ولكن بيتها لم يوجد به خادمة وهي الخادمة ستكون التي لم يحضرها لها أبوها, في هذا الوقت تذكرت الفتاة أمها وكيف كانت تعاملها بحنية والتي كانت تريحها ولا تتبعها أبدا, وكانت في نفس اللحظة تتذكر الحريق والدخان والصراخ الذي آذى أذنها.

أصل القصة من بدايتها وتراتب الأحداث:
عندما علم الوالد أن أبو رامي متزوج من بريطانية أمره أن يطلقها ولكنه يجب زوجته ولا يريد أن يطلقها, وكذلك لا يريد أن يترك أولاده الذي أنجبهم منها, وفي نفس الوقت لم يريد أن يعصي أبوه لذا أوهم والده أن طلقها وعرض عليه الزواج من صديقة متزوجة له عندها بنت اسمها هدى, وافق على الزواج وتزوجها ولكنه لم يجلس معها كثيرا نظرا لتعلقه بزوجته البريطانية, وفي كثير من الأوقات كان يسافر لبريطانيا لأداء عمله ومن ثم يذهب عند زوجته الثانية ويجلس عندها بالأسابيع ومن ثم يرجع مرة أخرى للسعودية, وفي المرة الأخيرة من ذهابه إلى السعودية أخذ بزوجته البريطانية معها أولادها وأحضرهم للسعودية, ولكن كشف ذلك ابو زوجته السعودية وفض الشراكة ما بينه وبين أبوه, لذا عزم الأب على تطليق ابنته  منه ولكنها رفضت بسبب القلق من كلام الناس لأنها ليست المرة الأولى التي تتطلق بها, طرده أبوه من بيته والزوجة الثانية كانت مقهورة جدا من زوجته الأولى وأولادها بسبب تفضيل زوجها لزوجته البريطانية أكثر من زوجته السعودية, وعند سماع  خبر حرق البيت الذي فيه الزوجة الأولى وابنها استغلت الفرصة لذلك وأخذت تتحين الفرصة للانتقام منها, وحينها دخلت لميس المستشفى بسبب فقدان أعز ما تملك عندها وأصبحت هي وحيدة.

وصف لميس وأمها البريطانية:
لميس هي بنت مثيرة وجميلة لها شعر رائع لونه كستنائي متدلي على كتفيها وكأنه خيوط من ذهب, وعيونها واسعة ذات اللون الأزرق والبشرة البيضاء والفم الصغير, كان الأم البريطانية التي تزوجها أبوها مسلمة الجنسية, حيث عند زواجها وإحضار أهلها تم رفضها بسبب عاداتهم وتقاليدهم التي لا تسمح بذلك أبدا وتم طرده من البيت وعدم استقباله, لذا رجع إلى بريطانيا وحملت زوجته التي أنجبت ولد وأسمته رامي, ومن بعد بأربع سنوات أنجبت بنت وأسمتها لميس ومن بعد بأربع سنوات رجعت للسعودية وتركت الزوجة والأولاد في بريطانيا ومن ثم أخذهم معه للسعودية.