روايات عربية

تحميل رواية بين الامس واليوم كامله txt للكاتبه انفاس قطر



اسم الكتاب رواية بين الامس واليوم
اسم الكاتب انفاس قطر
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 21.00 ميجا بايت

تحميل رواية بين الامس واليوم كامله txt للكاتبه انفاس قطر, ترى أنفاس قطر أن الرواية من الحياة الفعلية وهي فعلا من الحياة, حيث في الحياة ناس كثير تموت ويكون فيه مشاكل كثيرة يتعرض لها المرء وكذلك يفاجئه مصائب كثيرة غي متوقعة, ولكن بطبع الإنسان أنه دائام يضحى بكل ما لديه وهو دائما جاهز للمؤازرة ومن ثم تقديم كل ما يملكه أيضا, حيث ترى الراوية في هذا الحديث أنه مستحق لنيل مقابل لفعلته هذه, كما أنها تتحدث عن شخصية البطل والبطلة التي من المفترض أن تقف بجنب حبيبها لأنه طول الفترة الماضية وهو مؤازرها ومآزر أهلها أيضا, تشرح أيضا أن البطل هو من وقف بجانبها وأيضا قبلها رغم عيوبها وتقبل هذه العيوب ويدافع عنها رغم الأخطاء التي صدرت منها ولكن هي لن تريده إلا خالي من العيوب, تذكر الراوية في القصة عدة أسماء منها راشيل وراكيل وراحيل وهم أسماء نفسها ولكنها ملونة بتلوينات ثقافية ولكن لها شرح طريف مختصر لن يطول, حيث اسم راشيل باللغة العبرية وراكيل باللغة الأسبانية والبرتغالية وراحيل باللغة العبرية القديمة.



نبذة عن الكاتبة أنفاس قطر:
هي كاتبة قطرية تتميز بالأخلاق الراقية والكتابة الرائعة, حيث لها قصص كثيرة ومنوعة منها بعد الغياب واسى الهجران وأخيرا بين الأمس واليوم, حيث رواية بعد الغياب واسى الهجران مكتملتان ولكن رواية ما بين الأمس واليوم ما زالت مستمرة, حيث الكاتبة تتميز بالأخلاق الرفيعة والكتابة المتميزة التي تبهر كل من يقرأ لها ويتابعها, ينصح بقراءة كل رواياتها لأنها بالأصل كاتبة مهذبة كل أحاديثها تتحدث عن الأخلاق ولا تتخطى معاني الأدب في رواياتها بل دائما تتحدث عن الحقيقة وعن الأصول والكلام الذي من المفترض أن يحصل, تابع كل رواياتها وستتشوق على المزيد من القراءات والروايات الجديدة وستتابع كل ما هو جديد صادر منها.

أزواج الرواية ومشاكلهم:
عفرا ومنصور تصرفاتهم من الأزواج المراهقين, حيث هي تكون مثل الأميرة الصغيرة التي لم تتزوج بعد, ولكن المشاكل الزوجية هي نفس المشاكل في كافة الأعمار بسبب عدم التفهم والاحتواء.
نجلا وصالح حدث قصتهم عن مشاكل مختلفة يتعرض لها الشخص في الحياة حيث من المعروف أن المرأة هي من تتيح المجال لزوجها أن يرى أشياء لم يكن يفكر بها ولم تخطر على باله أبدا, وهي نفسها التي تجلب المشاكل لها التي من الممكن أن تبعدها عنها ويتخلوا عنها.

نبذة عن رواية بين الأمس واليوم:
حينها رأى من تقصد بـ (بلوته)!!
كانت تقف بكامل ثقتها وأناقتها المقيتة وكأنها ذاهبة للترافع في أحد جلساتها أو لإلقاء أحد ندواتها
شعر بسعير من نار يعبر أطرافه ليشعل كل خلية في جسده..
شعر أنه يشتم رائحة احتراق خلاياه تتصاعد في الجو..