قصص عربية

تحميل قصة ثمانون عاما بحثا عن مخرج PDF مجانا الكاتب صلاح حسن



اسم الكتاب ثمانون عاما بحثا عن مخرج
اسم الكاتب صلاح حسن
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 24.26 ميجابايت

تحميل قصة ثمانون عاما بحثا عن مخرج PDF مجانا الكاتب صلاح حسن, هذه الراوية ممتعة جدا حيث أنها تزخر بالرمزية, ننصح الجميه لقراءة هذه القصة الجميلة التي تزودك بالمتعة والتشويق أيضا, الكاتب كان مقتنع بشكل كبير بحقيقة اليهود حيث هذا دافع قوي جدا لكتابته هذه القصة, كما أنه مقتنع أيضا بهذه الحقيقة التي لا تنكر مما جعله يلجأ لحمل السلاح ويقف في وجه المعتدي اليهودي, قام بكتابة هذه القصة الرائعة التي كانت فيها دفع كبير من بلاء اليهود عن أمته من خلال ثقافته وفكره وتربيته, وقام بحمل السلاح في يديه وذهب ليناضل ضد اليهود الذين شكلوا خطر فادح على اليهود في تاريخ الأمة العربية, تعتبر هذه القصة مثال حي لضرورة الجهاد التربوي والفكري ضد العدو, كما أن الكاتب بعد أن استشهد شكلت هذه القصة مثال حي أيضا لتشجيع الجميع على القتال والجهاد المادي ضد جميع الأعداء الخطرين مثلما جاء في القرآن الكريم قال تعالي ” من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنه من ينتظر وما بدلوا تبديلا”.



حول الكتاب:
هذه القصة تتكلم عن عدد من الزملاء الصغار الذين كانوا يهاجمون من خلال فضولهم المعرفي الظروف العصيبة والمواقف المختلفة التي تكشف للجميع عن طرق التعامل التي يقومون بها سواء أكانت سلبية أو إيجابية, ومن ثم يجعلك مدرك بالأشياء الصائبة والخاطئة أيضا ومن ثم يأخذ المتلقي حالات إنسانية كثيرة تستحق منك التأمل وكذلك الاستفادة التربوية أيضا, حيث عند مقارنة الرواية مع الروايات والأعمال الأدبية الأخرى نجد أن هذه الرواية من أكثر الرواية قوة في توصيل الهدف التربوي حتى تكون طفل مسلم, حيث تتكلم هذه الرواية عن منهج كامل عن التربية الصالحة والصحيحة والتي غايتها هي زرع كافة معاني القوة الإيمانية في نفوس جميع المؤمنين.

أمور هامة في حياة الكاتب صلاح حسن:
صلاح حسن هو أحد أخوان المسلمين في مصر, حيث أنه استشهد في أرض فلسطين, وكان من عائلة متعودة على الجهاد والنضال في سبيل الله وكان يحب الشهادة بصورة كبيرة ويتمناها من كل قلبه, وهو لم يكن الشخص الوحيد الذي تقدم للجهاد من أسرته إنما قدر روحه الغالية لفلسطين, حيث كان له أخ اسمه محمود حسن وهو أيضا من إخوان المسلمين والذين شاركوا الجهاز في فلسطين, حيث تحدث الأستاذ حسن دوح في المعارك التي حدثت حيث قال أنه كانوا في منطقة حساسة قريبة من العدو حيث اخترنا مجموعة من الإخوان من أفضل الجهاديين ولهم خبرات سابقة في حروب فلسطين وتم اختيار محمود شفيق صلاح حسن الذي استشهد في فلسطين, حيث كان ارتباط الشهيد صلاح حسن مع الإخوان منذ شبابه وكان يدرس الثانوية العامة, وكان دائما لدروس الإمام الشهيد حسن البنا الذي تلقى منه الكثير من دروسه, وكان يعيش على حب التضحية والجهاد في سبيل الله, وهو طالب متفوق وكان يرغب الدراسة في كلية الهندسة.