كتب إسلامية

تحميل قصة اسلام عمر بن الخطاب باختصار للاطفال



اسم الكتاب عمر بن الخطاب
اسم الكاتب علي محمد محمد الصلابي
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 13.05 ميجابايت

تحميل قصص عمر بن الخطاب pdf كاملة مجانا, اسمه الكامل أبو حفص عمر بن الخطاب العدوي القرشي وكان لقبه في الإسلام “الفاروق”, لقد كان ثاني الخلفاء الراشدين ومن كبار الصحابة من الصحبة المقربة لرسول عليه الصلاة والسلام, وأيضا تميز بانه من أشهر القادة العسكريين في التاريخ الإسلامي وكان له نفوذ وتأثير كبير في الخلافة السلامية, ولقد بشره الرسول عليه الصلاة والسلام بالجنة من العشرة المبشرين بالجنة, وتميز بأنه من علماء الصحابة وأزهدهم في حياة الدنيا, وكانت ولايته للخلافة بين الصحابي ابو بكر الصديق في سنة 634 ميلادي ويوافقها 13 هجري, لقد اشتهر عمر بن الخطاب بعدله وكان قاضي ذو خبرة وحنكة كبيرة في القضاء وإنصافه بين الناس عند المسلمين وغير المسلمين ولهذا السبب تم تسميته بالفارق لانه كان يفرق بين الحق والباطل, كان عمر بن الخطاب هو المؤسس لتقويم الهجري وانتشر الإسلام في عهد انتشار كبير وتوسعت الدولة الإسلامية في ربوع العالم حيث شملت ليبيا ومصر والعراق وخراسان وفارس وجنوب أرمينية وشرق الأناضول وسجستان, وهو من أدخل القدس تحت حكم المسلمين لأول مرة, ونقدم لكم قصة عمر بن الخطاب من موقع تحميل كتب مجانا.

مولد عمر بن الخطاب ونشأته :
ولد عمر بد عام الفيل وبعد مولد الرسول عليه الصلاة والسلام ب 13 سنة وكان منزل عمر في أصل الجبل ويقال لحتى هذا اليوم عنه جبل عمر, وكان للجبل مسمى في الجاهلية هو العاقر وبه منازل بني عدي بن كعب, وكانت نشأته في قريش وتعلم القراءة والكتابة وعمل راعي للإبل وهو في صغره وكان أبوه جبارا في معاملته, كان عمر يرعى الابل لوالده ولخالات له من بني مخزوم, وتعلم المصارعة والفروسية وركوب الخخيل والشعر, وكان من أول الناس الذين يحضورن أسواق العرب مثل سوق مجنة وسوق عكاظ وسوق ذي المجاز وتعلم التجارة وربح منها الكثير وأصبح من أغنياء مكة, رحل عمر بن الخطاب في الصيف إلى بلاد الشام واليمن في الشتاء وكان من أشراف قريس, وعمل سفير قريش في حال وقت الحرب بين قريش وغيرها بعثوه سفيرا.

صفات عمة يتمتع بها عمر بن الخطاب :

  • كان يتصف عمر بالرحمة حيث كان يمشى في الطرقات فوجد عجوز تتسول فقال لها لما تتسولين فقالت لأدفع الجزية فأمر دفع لها مصروف من بيت مال المسلمين.
  • كان عمر عادل ويحب العدل وكان ينور طريقه ودربه بالعدل ولا يخشى بالله لومة لائم حيث قال به سفير هرقل “حكمت فعدلت لأمنت فنمت يا عمر .
  • كان عمر قويا ويسيطر على العالم بأكمله ويحكمه وفتح الكثير من بلدان بدون اي استثناء حتى قيل بان الشيطان اذا رأى عمر دخل طريق أخر .
  • من صفاته الخلقية بأن عمر كان طويلا جدا ومفتول العضلات وبيض البشرة وله شارب ضخم وكان سريع في المشي وأصلع وكان صوته عال  وكان اذا تكلم مع أحد يفقد وعيه كان ذو هيبة ووقار بين الناس .