روايات عربية

تحميل رواية ذات الرداء الاسود pdf مجانا – مصطفى صبيح



اسم الكتاب ذات الرداء الاسود
اسم الكاتب مصطفى صبيح
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 1.17 ميجابايات

رواية ذات الرداء الأسود الذي كتبها مصطفى صبيح, حيث هي رواية متألقة كانت من تأليفه وهي أحد الروايات الجميلة التي كتبها هذا الكاتب العظيم, حيث قام باستعمال المزيد من الكلمات المعبرة عن الموقف الذي شرح عنه في التغزل في صفات محبوبته, وصف الطرق والطير والأشجار والقمر والنجوم التي كلما ترى حبيبته تمدحها من شدة جمالها وجاذبيتها وهذا يدل على شدة حبه بها, مصطفة صبيح هو كاتب رائع جدا كتب روايات كثيرة من ضمنها رواية ذات الرداء الأسود, يمكنك قراءتها ومعرفة كل ما بداخلها من أحاسيس رائعة وجميلة تشوق القارئ وتجعله يرغب في سماع المزيد عنها ويرغب في رؤيتها, حمل هذه الرواية الرائعة عبر الرابط المباشر الذي يوجد في الموقع ومن ثم حمل الرواية بشكل مباشر بدون تعب ولا ملل, ومن ثم نزل الرواية التي تجعلك تشعر بالمتعة وأنت تقرأها بلا شك من ذلك, حيث ينسجم بهذه الرواية كل العشاق والمحبين الذين يمتلأن بمشاعر الحب نحو محبوبتهم ومن ثم تزيدهم شوقا لمحبوباتهم كلما سمعوا أكثر في هذه الرواية.



أبرز سمات رواية ذات الرداء الأسود:

  • هذه الرواية تم ذكر بداخلها المرأة التي أصبح الكاتب يتغزل بها وبجمالها أيضا وبحبه الكبير لها.
  • تحميل هذه الرواية من خلال رابط مباشر وهذا عبر شبكة الإنترنت العالمية يمكنك أن تشوق نفسك أكثر وأنت تقرأ تفاصيل أكثر عن الرواية.
  • هذه الرواية تحمل من خلال رابط مجاني يصف المرأة بالرداء الأسود ومن ثم تغزله الكامل بها وبشكلها وحركاتها.
  • يتمتع أسلوب الكاتب بالسهولة والبساطة والاختلاف في التعامل مع الكلمات التي تعبر عن الموقف.
  • يمكنك تحميل الرواية التي تتلاءم مع أجهزة الكمبيوتر بجميع أنواع أنظمة التشغيل منها ويندوز8- ويندوز 7- ويندوز اكس بي- ويندوز فيستا وغيره.
  • تتمتع هذه الرواية بوجود الكثير من الروابط المباشر كل رابط يقودك فورا للتحميل المجاني.
  • تكتظ الرواية بمشاعر الحب ومن ثم يغطي على الرواية طابع من الرومانسية التي يعمر بها القلب  سرورا ورغبة في إكمال الرواية.

أشهر الجمل التي جاءت في رواية ذات الرداء الأسود:
هذه الرواية تحدث بشكل مفصل عن المحبوبة ذات الرداء الأسود حيث يصفها مشيها على الأرض وانحناء الأرض لخطواتها العابرة, كما أن ورق الشجر القريب من أقدامها أيضا يكون متعطش من نداها الطيب, ومن ثم تحدث أيضا عن الشجر والطيور التي توجد على هذه الأشجار وغيرتهم منها ومن جمالها, الكاتب وصفها أنها مدينته الجميلة التي يبحث عنها من سنين وهو منون لها لإيجاده لأعظم مدينة ولم يخلق أي مدينة سواها, وأنه لف ودار في جميع بقاع المعمورة ولكنه لم يجد مكان مريح مثل مكان قلبها, كذلك قال أن القمر ونوره يتغزل بها ويمدحها أثناء وجوده في السماء وكذلك نسمات الليل التي تحاول البحث عنها في مساءا وفي كل لحظة أيضا, حتى النجوم لم تسلم منها ولكنها سألت عنها أيضا.

أقصوصة من رواية ذات الرداء الأسود لمصطفى صبيح:
أوتعلمين يا مولاتي أن الأرض تحنو لخطاك, وأن ورق الشجر ظمان لنداك, أوتعلمين أن الطير على الشجر لتغار منك  وأن النجوم تسألني عنك
أوتعلمين أني أبحث في المدائن فما وجدت مدينة مثلك , واني طفت في الأرض فما وجدت وطناً كقلبك ,,أوتعلمين أن القمر يغازلك بنوره في السماء
وأن نسمات الليل ابحث عنك كل مساء
أوتعلمين