سير وتراجم ومذكرات غير مصنف

تحميل كتاب سيرة سيف بن ذي يزن pdf



اسم الكتاب تحميل كتاب سيرة سيف بن ذي يزن pdf
اسم الكاتب أبو المعالي
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 24.3 MB

نبذة عن الكتاب:

قصة الأمير سيف بن ذي يزن مبتدأ الكفرة أهل الشرك والمحن في سائر الأمصار والزمن ومخمد الأسحار والفتن وهي قصة غريبة الوجود والمستعان بالله تعالى الواحد المعبود الذي جعل سر الأولين عبرة للقوم الآخرين وأخبار الأمم الماضين اعتباراً للباقين وفضل دين الإسلام على كل ملة الكفر ودين أفضل الصلاة وأتم التسليم على الأنبياء والمرسلين ونسأل الله الإعانة والتمكين والتيسير في هذا الأمر للطالبين ورضى الله عن سائر أوليائه الصالحين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

نبذة عن مؤلف الكتاب:
أبو المعالي راوي سيرة أبي الأمصار وسائق النيل من أرض الحبشة إلى هذه الديار وبالله التوفيق، حيث كان في قديم الزمان وسالف العصر والأوان ملك من الملوك السابقة ذو عز وتمكين وهبة عند أهل القرى والمدن وسكان تلك الأرض والزمن لأن جميع الخلق تخشى من سلاماته والملوك تفزع من هيبته لأنه قوي الأركان شدي البطش والسلطان، ولم يوجد له مثال من ملوك الزمان وهو من بني حمير الذين أخبارهم بين جميع الخلق شائعة وأفعالهم عند الملوك متسامعة وكان اسمه الملك ذا يزن وهو ساكن بأرض اليمن وكان له وزير عاقل عارف بالأمور وليس جاهلاً واضح البيان فصيح اللسان ذو أدب وكمال كان عزيزاً عند هذا الملك على كل حال مرفوع الرتبة مقبول الكلمة وهو في عين الرضا وهو المشير على جميع الجيوش من حسن الدقة والفطنة وجميع الجيوش له مطيبون ولقوله سامعون.

نبذة عن سيف بن ذي يزن:

اسمه الكامل سيف بن ذي يزن بن ذي أصبح بن مالك بن زيد بن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن العرنجج وهو حمير بن سبأ. ولد في يافع وهو أحد ملوك اليمن القدماء، ذكر ان اسمه هو معد يكرب بن أبي مرة وقد عرف ابوه ب “ابي مرة الفياض”، وكان من أشراف حمير واذواء وأقيال حمير حكم سيف بن ذي يزن من قصر غمدان والذي كان من أشهر وآخر الملوك الذين سكنوه وقد زاره فيه وفد قريش برئاسة عبدالمطلب بن هاشم جد رسول الله.

تُحلق السيرة بعيداً في الحقيقة، فتلبس الملك سيف بن ذي يزن لباساً غير بشري، وتجعل له أصولاً جنية، فأمه إحدى ملكات الجن، وله أخت منهن. وتحكي السيرة عن زوجة سيف منية النفوس، وكيف اختطفها الأحباش واستعادها سيف منهم، كما تحكي عن ولده معد يكرب. وتجعل السيرة من سيف موحداً مسلماً على دين إبراهيم الخليل، ومن الأحباش وثنيين يعبدون الكواكب والنجوم، رغم أن دين الأحباش كان النصرانية، وفي السيرة إشارات قومية واضحة، كما أن الحقيقة تجعل من سيف بن ذي يزن ملكاً متوجاً على الإنس والجن. وتشير السيرة إلى اختفاء سيف في آخر أيامه لاحقاً بأمه في عالمها.

امتدت تأثيرات هذه السيرة على امتداد العالم الإسلامي، فدخلت الأدب الماليزي على أنها سيرة الملك يوسف ذي الليزان، وأثرت في الأدب القصصي في تلك البلاد مع السير العربية الأخرى. تقع السيرة في عشرون جزءا في أربع مجلدات وهي واحدة من أطول السير العربية. أنتجت اليمن مسلسلاً عن سيرة حياة سيف بن ذي يزن بالتعاون مع خبرات فنية من سوريا، بقي الملك سيف بن ذي يزن في الحكم نحو 25 عامًا. وقد قتله بعض الأحباش غيلة في قصره.